Share

اكد وزير الدفاع خالد العبيدي ،الاحد، بان المعلومات التي اوردتها وكالة رويترز بشأن ممانعة العبيدي لمشاركة قوات البيشمركة في معركة تحرير الموصل كانت غير دقيقة ، فيما اوضح ان قرار مشاركة اي قوة قتالية في تحرير نينوى سيتم طبقا للخطط وقرار القائد العام للقوات المسلحة .

وذكر بيان لوزارة الدفاع ان ” وكالة رويترز اوردت معلومات غير دقيقة مفادها ممانعة وزير الدفاع خالد العبيدي مشاركة قوات البيشمركة في معركة تحرير الموصل، ونود التوضيح إن مضمون تصريح الوزير وتأكيده الدائم بشأن مشاركة القوات المقاتلة أياً كانت مسمياتها ستتم طبقاً للخطط العسكرية الموضوعة وقرار القائد العام للقوات المسلحة”.

 فيما أصدرت وزارة البيشمركة ،اليوم الأحد، توضيحاً بشأن البرتوكول الذي جرى توقيعه بين واشنطن واربيل لدعم قوات البيشمركة، وأكدت أن قواتها ستنسحب من مدينة الموصل فقط بعد تحريرها من سيطرة عصابات “داعش”، وفيما أشارت الى أن “بنادق البيشمركة لا تأتمر بأوامر بغداد”، لوحت بـ “إيقاف التنسيق والأعمال المشتركة مع القوات العراقية”.